الباوند دولار يكافح من أجل البقاء

بواسطة: Thaer

لا يزال الباوند دولار يكافح من أجل البقاء وذلك عقب رفع معدل الفائدة من قبل البنك المركزي الأمريكي ليحافظ على مستويات الدعم الحالية 1.2600 متداول الآن عند مستويات 1.2655 وذلك مرتدا من مستويات المقاومة 1.2680 في إنتظار صدور بيانات مبيعات التجزئة الخاصة بالمملكة المتحدة والتى من شأنها تغيير الأسعار بشكل كبير .

وجدير بالذكر أن مبيعات التجزئة البريطانية ليست البيان القوى الوحيد والمنتظر صدوره خلال اليوم حيث تصدر أيضا نتيجة معدل الفائدة البريطانية خلال تداولات اليوم عصرا , ومن المتوقع أن يستهدف مستويات جديدة نحو الأعلى تبدأ بمستويات المقاومة التالية 1.2680 مستهدفا لمستويات المقاومة 1.2700 .

ولا يزال الجنيه الإسترليني يعاني من التضخم في المملكة المتحدة من أدنى مستويات له منذ عامين مع تسجيل مؤشر أسعار المستهلكين السنوي عند معدلات 2.3 في المائة .

ومن المتوقع أن تأتى مبيعات التجزئة السنوية في المملكة المتحدة لشهر نوفمبر عند معدلات 1.9 في المائة مع ترقب أحداث البريطانيا المنتظرة اليوم والتى قد تؤثر على شهية المخاطرة لدى المستثمرين لحين صدور البيانات الإقتصادية .

كما أن المستثمرين يترقبون حديث نارك كارني رئيس مجلس إدارة بنك إنجلترا مع إستمرار التقلبات الخاصة بإتفاقية البريكسيت والتى لا تزال قائمة حتى اللحظة .

وفي حال تمكنت أسعار الباوند دولار من الحفاظ على مستويات المقاومة 1.2700 دون السر وذلك في حال الإرتفاع لهذه المستويات فقد نرى المزيد من الإرتفاعات الفترة المقبلة ليعود الإسترليني للإنتعاش مرة أخرى .

الرابط الدائم

هل تمتلك حساب في واحدة من الشركات المعتمدة والموثوقة لدينا؟

إذا كنت لا تمتلك حساب إضغط هنا أو هنا

أضف تعليق ..


التعليقات ..

لا يوجد تعليقات ، كن أول من يضع تعليقا