مؤشر أسعار المستهلكين النيوزيلاندى الربع سنوى (CPI) صدر أقل من التوقعات.

بواسطة: محمد عثمان

القراءة الفعلية: 0.00  % -------------- القراءة المتوقعة: 0.20 %--------------  القراءة السابقة: 1.00  %

خبراء التدوال :  صدر عن مكتب الإحصاء النيوزلاندي الساعة  1.45  بتوقيت مكة المكرمة القراءة النهائية لمؤشر أسعار المستهلكين الربع سنوى النيوزيلاندى  حيث سجلت القراءة  0.00 % و هى قراءة أقل من المتوقع و التى كانت تشير إلى 0.20 % و كانت القراءة السابقة قد سجلت  1.00% .
كما صدر أيضا فى نفس التوقيت القراءة النهائية لمؤشر أسعار المستهلكين سنوى النيوزيلاندى  حيث سجلت القراءة  1.70 % و هى قراءة أقل من المتوقع و التى كانت تشير إلى 1.90 % و كانت القراءة السابقة قد سجلت 2.20 % .

يصنف هذا المؤشر ضمن الأخبار القوية جدا فهو قادرعلى تحريك السوق فور صدورة. و من الملاحظ أن القراءات منذ يناير  2014  و هى تتحرك بشكل عرضى متذبذب. حول 0.20 %  و بين 0.50 %.

يعبر مؤشر أسعار المستهلك عن مقدار التغيرات بين أسعار التجزئة للسلع و الخدمات الاستهلاكية (التضخم) و ذلك من وجهة نظر المستهلكين. و هو مؤشر رئيسي لقياس نسبة التضخم والتغيرات في اتجاهات الشراء. حيث أن القوة الشرائية للدولار النيوزلاندي تتأثر وفقاً لمعدلات التضخم.


تأثير هذا المؤشر يبنع من أن الهدف الأساسي الذي يسعى إليه البنك المركزي هو تحقيق استقرار الأسعار؛ وبالتالي عندما يريد البنك المركزي محاربه التضخم المالي الذى يحدث نتيجة لإرتفاع الأسعار، فإنة يرفع سعر الفائدة لمساعدة الأسعار على الانخفاض. وتجذب أسعار الفائدة المرتفعة الاستثمار الأجنبي، وبالتالي يزيد الطلب على الدولار النيوزلاندي.

سواء كان معدل التضخم مرتفعًا أو منخفضًا، يتمكن المستثمرين من توقع الأنواع المختلفة من الاستثمارات التي ستتم. كما تعتبر العلاقة بين التضخم ومعدلات الفائدة بمثابة العامل الأساسي لإدراك مدى تأثير المؤشرات مثل: أسعار المستهلكين على السوق وعلى الاستثمارات. هذا، وترتفع أسواق الأسهم والسندات عندما ينخفض معدل التضخم، مما يعكس خفض معدل الفائدة وبالتالي يعتبر ذلك جيد للأرباح. وعلاوة على ذلك، يستخدم المؤشر في تحديد السياسة النقدية ومراقبة الأداء الاقتصادي.

مؤشر أسعار المستهلك هو واحد من أكثر الإحصاءات استخداما لتحديد فترات التضخم أو الانكماش.

يذكر أن هذا المؤشر يصدرعن مكتب الإحصاءات النيوزيلاندى. بشكل تقرير ربع سنوى في غضون 18 يوم من نهاية الربع.  (الإصدار التالي 16 اكتوبر 2017 )

بناءا على ذلك يعتبر إرتفاع القراءة إيجابي لسعر الدولار النيوزلاندي, في حين تراجع القراءة يعتبر سلبي لسعر الدولار النيوزلاندي

الرابط الدائم

هل تمتلك حساب في واحدة من الشركات المعتمدة والموثوقة لدينا؟

إذا كنت لا تمتلك حساب إضغط هنا أو هنا

عفوا.. التعليقات مغلقة

التعليقات ..