الباوند ينخفض مع تثبيت الفوائد البريطانية

بواسطة: MohammedHassan

تأثر الباوند بسبب البنك المركزي البريطاني

كانت هناك الكثير من البيانات الاقتصادية المنتظر صدورها من المملكة المتحدة البريطانية والتي كان من المتوقع ان يكون لها تاثيرا كبيرا على الباوند /دولار أمريكي. وبصورة عامة فإن المنطقة المحيطة 1.3250 سوف تكون منطقة هامة بالنسبة للزوج في الوقت الحالي ومن غير المتوقع تخطيها بسهولة.

من ناحية أخرى فإنه بشكل عام كان هناك اتجاه في توقعات المتعاملين بأن يقوم البنك المركزي البريطاني برفع أسعار الفوائد ولكن في الحقيقة وبصورة عملية فإنه من الصعب للغاية توقع ان يقوم البنك المركزي البريطاني برفع أسعار الفوائد في الوقت الحالي خاصة مع الوضع الاقتصادي الغير مستقر بالنسبة للمملكة المتحدة في الوقت الحالي.

  وبالفعل فقد قرر البنك المركزي البريطاني خلال تعاملات يوم أمس بتثبيت اسعار الفوائد عند المستويات الحالية خلاف لما كان يتوقعه بعض المتعاملون في السوق الأمر الذي أدى إلى انخفاض الباوند في السوق إلى حد كبير. وبصورة عامة فإنه عند النظر على التوقعات الخاصة بمعدلات النمو للاقتصاد البريطاني فإن البنك المركزي يتوقع عدم تسجيل معدلات نمو مرتفعة الفترة المقبلة في المملكة المتحدة. 

بشكل عام فإن ذلك أدى إلى انخفاض الزوج من مستويات 1.3250 إلى ما دون مستويات 1.3150 ويبدو أن الزوج في مرحلة حرجة في الوقت الحالي خاصة مع انتظار المتعاملين لتقرير التوظيف بغير القطاع الزراعي الأمريكي المنتظر اليوم.

بشكل عام من المتوقع استمرار انخفاض الباوند عدة أيام قبل أن يتعافي مرة أخرى.

 

الرابط الدائم

هل تمتلك حساب في واحدة من الشركات المعتمدة والموثوقة لدينا؟

إذا كنت لا تمتلك حساب إضغط هنا أو هنا

أضف تعليق ..


التعليقات ..

لا يوجد تعليقات ، كن أول من يضع تعليقا